«الدولي للصحافة»: 120 صحفيا ما يزالون في السجون التركية

تحرير:أ.ش.أ ١٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٣٣ م
تركيا
تركيا
أعلن المعهد الدولي للصحافة، أن 120 صحفيا لا يزالون محتجزين في السجون التركية. وأوضح المعهد الدولي - في تقرير أوردته قناة "يورونيوز" الإخبارية الأوروبية اليوم الثلاثاء، أن هذا العدد يمثل رقمًا قياسيًا عالميًا، مشيرا إلى أن أوضاع وسائل الإعلام لم تتحسن منذ رفع حالة الطوارئ التي استمرت عامين في تركيا. وأعلنت تركيا حالة الطوارئ عام 2016 على خلفية ما يعتبره النظام التركي "انقلاب فاشل"، ونكل النظام التركي بعدها بقضاة وأكاديميين وعسكريين وآخرين خلال فترة إعلان حالة الطوارئ.
وقال المعهد، إن مئات الصحفيين واجهوا محاكمات منذ الانقلاب وبصورة أساسية بتهم متعلقة بالإرهاب، لافتا إلى الانتهاكات المريعة للحقوق الأساسية للصحفيين تكمن وراء أرقام المحتجزين الكبيرة والتي وصلت أحيانًا إلى 160 صحفيًا، حيث يُحتجز العشرات منهم لعدة أشهر - وأحيانًا لسنوات - في انتظار المحاكمة، وفي الكثير