صاحب ورشة نجارة يغتصب سيدة عجوز ثم يقتلها

تحرير:محمد مجلي ٢٠ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠١:٣٩ م
اغتصاب - صورة أرشيفية
اغتصاب - صورة أرشيفية
لقيت ربة منزل فى العقد السادس من العمر مصرعها داخل شقتها بعد أن عثر الأهالى على جثتها وبها أثار خنق بمنطقة محرم بك، وتم إخطار الأجهزة الأمنية، وكشف التحريات عن مفاجأة بعد توقيع الكشف الطبي عليها وتبين تعرضها لاغتصاب ثم تبين وجود آثار خنق حول رقبتها، وبدت تفاصيل الواقعة غامضة حتى تم الاستعانة بتفريغ كاميرات المنزل، التي كشفت تردد "صاحب ورشة نجارة للآثاث المنزلي" عليها، وتبين أنه مرتكب الواقعة حيث تعدى عليها واغتصبها وخشية افتضاح أمره خنقها حتى فارقت الحياة على أثرها.
بدأت الواقعة بتلقي اللواء أشرف الجندي مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية، إخطارا من قسم شرطة محرم بك، بورود بلاغ من الأهالي بالعثور على جثة "ميرفت ع"، ربة منزل، 60 عاما داخل شقتها بشارع علي بك بمنطقة بوالينو بدائرة قسم شرطة محرم بك، وكلف مدير أمن الإسكندرية، المباحث الجنائية بسرعة ضبط الجانى وتم