80 % من فتاوى الإرهابيين للطفل عن «جهاد الصغار»

٢١ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٣:١٣ م
أطفال داعش - صورة أرشيفية
أطفال داعش - صورة أرشيفية
نشر المؤشر العالمي للفتوى "GFI" التابع لدار الإفتاء المصرية والأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، اليوم الخميس، أبرز 10 إحصائيات حول قضايا الطفل الإفتائية عالميا، وكيف ترى التنظيمات الإرهابية هؤلاء الصغار في خطابهم الإفتائي؟ وكيف توظف الفتوى في تجنيد الأطفال لتنفيذ عملياتهم الإرهابية؟ وذلك تزامنًا مع اليوم العالمي للطفل الموافق 20 نوفمبر من كل عام. ووفقا لما ورد في الإحصائيات فإنه: تشكل فتاوى الطفل 4% من إجمالي الفتاوى المرصودة عالميا، و10% من جملة فتاوى التنظيمات الإرهابية.
بالإضافة إلى أن 47% من فتاوى الطفل المتداولة عالميا تدور حول العبادات، مثل أحكام صيام الأطفال واصطحابهم إلى المساجد.. إلخ، 22% من فتاوى الطفل تحذر من الألعاب الإلكترونية العنيفة مثل: الحوت الأزرق والبوكيمون وبابجي وغيرها، الحكم الشرعي "حرام" يسيطر على 80% من الفتاوى الصادرة حول ظاهرة "تنمر الأطفال"،