رئيس وزراء السودان: ملف الدعم سيخضع لحوارات عميقة وواسعة

تحرير:أ.ش.أ ٢٤ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٥٦ م
عبد الله حمدوك
عبد الله حمدوك
قال رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، إن ملف إدارة الحكومة الانتقالية للاقتصاد يعتبر "قضية محورية"، لافتا إلى عدة تحديات في هذا الإطار منها غلاء الأسعار وقضية الدعم التي سوف تخضع لحوارات عميقة وواسعة، مع كل قطاعات الشعب السوداني، وسيكون له الخيار في تحديد مصيره. وأضاف حمدوك، لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لورشة عمل نظمتها قوى إعلان (الحرية والتغيير)، تحت عنوان (عرض ومناقشة مقترحات برنامج أولويات الفترة الانتقالية) اليوم الأحد، إن إعفاء ديون السودان، وإصلاح أجهزة الدولة في المسار الأمني، والخدمة المدنية، ورفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، كلها تحديات كبيرة ستواجه الحكومة الانتقالية.
وأوضح أن هناك عددا من القضايا تحتاج أن نديرها مع الشعب السوداني، على رأسها "التوقعات الشعبية"، خاصة وأن الشعب لديه توقعات كبيرة ومستحقة، لافتا إلى أن الحكومة ستكون صادقة وشفافة في إدارة ملفات وقضايا البلاد.وقال: "نحن نعيش يوميا معاناة شعبنا من غلاء في الأسعار، وأزمة العملة الوطنية، والمواصلات، ولكننا