مقتل مسجل خطر في تبادل إطلاق نار مع الشرطة بالشرقية

٠٢ ديسمبر ٢٠١٩ - ١١:٣٦ ص
جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية
لقى مسجل خطر مصرعه في تبادل لإطلاق النيران مع قوات الأمن بالظهير الصحراوي لمدينة العاشر من رمضان، خلف عشش الصرف الصحي، حيث توجهت قوة أمنية لضبطه بعد ورود معلومات باتخاذه المنطقة وكرا لترويج نشاطه فى الأسلحة والمخدرات، لكن المتهم بادر بإطلاق النيران تجاه قوات الأمن، ما اضطرهم للتعامل معه ومبادلته إطلاق النيران، وهو ما أسفر عن مصرعه، وكان بحوزته (بجوار الجثمان) بندقية آلية و2 خزينة للسلاح و40 طلقة نارية، وكيلوجرام من مخدر الهيروين ودراجة نارية دون لوحات معدنية.
أفادت المعلومات نشاط عاطل يبلغ من العمر 38 سنة، فى الأعمال الإجرامية، وأنه مقيم في القصاصين بالإسماعيلية، وله معلومات جنائية، ويقوم بالاتجار في المواد المخدرة ويحوز أسلحة نارية دون ترخيص، ويتخذ من منطقة الظهير الصحراوى خلف عشش الصرف الصحى وكرا له. على الفور وجه اللواء علاء الدين سليم، مساعد وزير الداخلية