لتقليل الاستيراد| هل تتحول مصر لدولة صناعية في 2020؟

تشكل الصناعة ركيزة أساسية تعتمد عليها الدول في تحقيق التطور والتقدم، كما تسهم الصناعة في تشغيل أعداد كبيرة من الأيدي العاملة، ما يخفف من البطالة
تحرير:أمل نبيل ٠٥ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٢:٢١ م
صناعة
صناعة
"تعمل الدولة على إطلاق مصانع متوسطة وصغيرة ومتناهية الصغر لطرح منتجاتها أمام رجال الأعمال والمستثمرين، لإبراز الصناعات ذات الطلب الكبير، وهي الصناعات التي تم انتهاء دراسة الجدوى الخاصة بها بالفعل، بهدف تقليل الاستيراد من الخارج"، وفقا لتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي. وأضاف السيسي في كلمة خلال افتتاح عدد من المشروعات ببورسعيد وشمال سيناء: "عملنا على مكونات يمكن تصنيعها خلال الفترة الماضية، كما عملت الدولة على طرح ذلك على رجال الصناعة على أساس إبراز شركات متوسطة أو صغيرة أو متناهية الصغر تعمل في تلك المجالات".
وبحسب مصنعين، فإن تلك المشروعات سيكون لها دور إيجابي في تحويل مصر من دولة مستهلكة، تستورد نحو 80% من احتياجاتها من الخارج، إلى دولة منتجة، كما تساهم تلك المشروعات في زيادة معدلات التشغيل، وزيادة الناتج المحلي وتشجيع التصدير للخارج. قالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، إن قطاع الصناعة