الصحة العالمية: تجاهل لقاح الحصبة أدى إلى تفشي المرض

تحرير:فيروز ياسر ٠٧ ديسمبر ٢٠١٩ - ١١:٤٧ ص
الحصبة
الحصبة
ذكر تقرير أصدرته منظمة الصحة العالمية أن آلاف الأشخاص تُوفوا نتيجة إصابتهم بالحصبة في عام 2018؛ ولهذا كانت هناك حاجة إلى السيطرة على المرض، على الرغم من وجود لقاح بالفعل للوقاية منه. والمحزن في الأمر أن أغلب الضحايا كانوا أطفالا أقل من 5 سنوات. قال تيدروس أدهانوم، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية: "في الحقيقة، هناك الكثير من الأطفال ضحايا اللقاحات المضادة للأمراض مثل الحصبة؛ نتيجة إهمال الحصول عليها، وهذا الأمر يثير غضبا جماعيا حول العالم، ولحفظ الأرواح يجب التأكد من أن كل شخص يحصل عليه بطريقة صحيحة".
بينما كان اللقاح ضد الحصبة متوفرا منذ عام 1971، فالتقرير وجد أن معدلات الحصول عليه عالميا ظلت ضعيفة لمدة 10 سنوات، كما تقدر منظمة الصحة العالمية أن نحو 86% من الأطفال حصلوا على أول جرعة من اللقاح، لكن أقل من 70% فقط حصلوا على الجرعة الثانية الموصى بها، حسبما ذكر موقع "ميرور" البريطاني. هل لتطعيمات الحصبة