«أنا قتلت مراتي».. مدمن يقتل زوجته بـ8 طعنات في بولاق

تحرير:محمد أبو زيد ١٠ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٢٧ م
سكين- أرشيفية
سكين- أرشيفية
تبدو الأجواء عادية بمنطقة ناهيا في بولاق الدكرور بالجيزة، إلا أن الحال تبدل عندما شاهد الأهالي جارهم مدمن المخدرات ممسكا بسكين ملطخة بالدماء، «أنا قتلت مراتي».. جملة قالها المتهم أسرع بعدها عدد من الأهالي بنقل الزوجة لمستشفى القصر العيني، لكنها لفظت أنفاسها الأخيرة قبل وصولها. البداية كانت بتلقي قسم شرطة بولاق الدكرور، إشارة من نقطة شرطة مستشفى قصر العيني، بوصول سيدة تبلغ من العمر 38 عاما، جثة هامدة ومصابة بعدة طعنات في أماكن متفرقة بالجسم. تمكنت قوة من مباحث قسم بولاق الدكرور من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بقتل زوجته، لشكه في نسب ابنتهما.
على الفور انتقل فريق من النيابة العامة، لمسرح الجريمة، وبمناظرة الجثة، تبين وجود 8 طعنات بمنطقة الرقبة والبطن والصدر، كما تبين أن زوجها مدمن للمخدرات، ويعاني من وسواس قهري، وقتلها بدافع شكه في سلوكها ونسب ابنته. النيابة العامة بجنوب الجيزة استمعت لشهود العيان بالمنطقة، إذ أكد بعضهم أن مشاهدتهم للمتهم