النقل الجوي في ميزان الأياتا.. أمريكا وأوروبا تلتهمان الأرباح وإفريقيا تنزف

تحرير:أميرة إبراهيم - جنيف ١٢ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٥:١٦ م
النقل الجوي
النقل الجوي
وسط توقعات بدت متفائلة عن قطاع النقل الجوي في العالم كله، حذر الاتحاد الدولي للنقل الجوي الأياتا، من أن المشهد الإقليمي سيسجل معدلات أداء متباينة بين عامي 2019 و2020، لافتًا إلى أن التوقعات تشير إلى تسجيل شركات الطيران في إفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية لخسائر مالية خلال عام 2019، مع عودة الأخيرة لتحقيق أرباح في العام المقبل بالتزامن مع تزايد قوة الاقتصادات الإقليمية. من جانبها، تواصل شركات الطيران في الشرق الأوسط جهودها الخاصة لإعادة الهيكلة، مع تحديد جداول زمنية تهدف إلى إحداث تراجع ملحوظ في نمو السعة خلال عام 2020.
ومع ذلك وبعد نمو اقتصادي ضعيف للغاية خلال عام 2019، الذي أدى إلى الحد من حركة السفر الإقليمية، من المتوقع أن يشهد عام 2020 انتعاشا معتدلا، وبالرغم من أن شكل الأداء سيستفيد من جهود إعادة الهيكلة والنمو القوي، إلا أن الوصول إلى هذه المرحلة سيتطلب بعضا من الوقت، لذا -ووفقا لتقارير الأياتا- فمن المتوقع