قنابل الغاز VS الحجارة.. الأمن يطارد المتظاهرين في شوارع بيروت

١٤ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٠٩ م
مظاهرات لبنان - أرشيفية
مظاهرات لبنان - أرشيفية
شهدت شوارع وسط العاصمة اللبنانية بيروت مساء اليوم السبت، مطاردات واسعة النطاق بين القوى الأمنية والمتظاهرين الذين كانوا قد تجمعوا في وقت سابق أمام مقر مجلس النواب بساحة النجمة، حيث تراجع المتظاهرون إلى ساحة الشهداء تحت وطأة القنابل المسيلة للدموع التي أطلقتها القوى الأمنية بكثافة شديدة، وعلت سماء وسط بيروت سحب كثيفة من دخان القنابل المسيلة للدموع الذي أطلق بغزارة في الشوارع القريبة من مقر المجلس النيابي ووصل إلى ساحات التظاهر الرئيسية، لا سيما ساحة الشهداء، في ما أعلن الصليب الأحمر اللبناني عن سقوط 5 مصابين جراء الاشتباكات ونقلهم إلى المستشفيات القريبة بالمنطقة.
وقامت قوات مكافحة الشغب إلى جانب شرطة مجلس النواب، بمطاردة المتظاهرين وفرقت تجمعاتهم عبر إطلاق القنابل المسيلة للدموع في الشوارع الرئيسية والفرعية، وبالقرب من منطقة أسواق بيروت التجارية، وتقدمت تشكيلات قوات مكافحة الشغب من مبنى جريدة النهار بالقرب من حدود ساحة الشهداء، على نحو تراجع معه المتظاهرون والمحتجون