أزمة جديدة في الجهاز الفني للمنتخب الوطني

١٥ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٤٦ م
الجهاز الفني للمنتخب الأول
الجهاز الفني للمنتخب الأول
علمت "التحرير" كواليس الأزمة التي نشبت بين حسام البدري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول وطارق مصطفى المدرب العام بالجهاز، خلال الفترة الماضية، حيث اندلعت الأزمة بعد أن طلب مصطفى من البدري التحدث مع اللجنة المكلفة بإدارة اتحاد الكرة لصرف مكافأة 12 ألف جنيه للجهاز الفني بعد الفوز بودية ليبيريا وفقًا لما تنص عليه لائحة المنتخب الأول. ورد البدري على مصطفى قائلا: "معرفش حاجة عن الموضوع ده أنا مقريتش اللايحة"، فرد عليه مصطفى فائلا: "أنا جيبتها وقريتها".
تصرف طارق مصطفى أثار غضب البدري الذي شعر أن مصطفى يتخطى حدود منصبه في الجهاز، وأن مراجعة اللوائح وأي أمور تخص المنتخب الأول تكون مسؤولية المدير الفني فقط. هذا الموقف تسبب في توتر العلاقة بين حسام البدري ومساعده طارق مصطفى. وكشف مصدر بالمنتخب أن هذه الأزمة قد تعجل برحيل طارق مصطفى عن جهاز الفراعنة، خاصة