المفتي: جماعات الإسلام السياسي كابوس مزعج للعالم بأسره

تحرير:أ.ش.أ ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٠٤ م
شوقي علام
شوقي علام
أكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، أن العلم والثقافة ضرورة في تشكيل وعي الإنسان وتقدم ورقي الأمم والشعوب، مشيرا إلى أن حضارة كل أمة تقاس بمقدار ونوع ما يقرأ أبناؤها في شتى المعارف والعلوم، إذ قال علام خلال محاضرة ألقاها اليوم الأحد، بمكتبة الإسكندرية: «نجتمع اليوم لبحث قضية ما يُطلق عليه مشروع (الإسلام السياسي) الذي شغل بال العلماء والمفكرين والكتاب المعاصرين، وذلك منذ نشوء هذه الظاهرة وحتى يومنا هذا».
وأضاف علام: «لقد تحولت ظاهرة ما يعرف بالإسلام السياسي من دعوة تدعي أنها إسلامية، تدعو إلى إحياء شعائر الإسلام في نفوس الناس، والدعوةِ إلى التمسك بالقيم الإسلامية ومكارم الأخلاق الكريمة، إلى كارثة أو كابوس مزعج للأمة الإسلامية بل وللعالم بأسره».واستعرض خلال المحاضرة، أسباب وعوامل انهيار وفشل مشروع «الإسلام