الهند: قانون المواطنة الجديد لن يُشكل أي تأثير ضد المسلمين

تحرير:أ.ش.أ ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٨:٢٧ م
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي
أكد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، اليوم الأحد، أن قانون المواطنة الجديد، الذي أعلنته حكومته مؤخرًا، لا يتصف بالعنصرية، في ظل موجة الاحتجاجات التي اندلعت مؤخرًا على خلفية إصداره، إذ يعتبره المسلمون تمييزًا ضدهم، إذ قال مودي، خلال خطابه أمام تجمع نظمه حزبه الحاكم «بهاراتيا جانتا»: «إن القانون لا يؤثر على 1.3 مليار هندي، ويجب أن أؤكد للمواطنين المسلمين أن هذا القانون لن يُحدِث أي تغيير بالنسبة لهم»، مُضيفًا: «أننا لم نسأل أحدًا الذهاب إلى المعبد أو المسجد عندما يتعلق الأمر بتنفيذ مشروعات الرعاية الاجتماعية»، حسبما أوردت صحيفة «إنديا توداي الهندية».
يُشار إلى أن القانون الجديد يسمح للهندوس والمسيحيين وبعض الأقليات الدينية الأخرى من غير المسلمين، الموجودين في الهند بشكل غير شرعي أن يصبحوا مواطنين إذا أثبتوا أنهم يتعرضون للاضطهاد الديني في ثلاث دول ذات أغلبية مسلمة وهي: «بنجلاديش، وباكستان وأفغانستان». وترى الحكومة الهندية، أن الهدف من