سندات الجنيه المصري الأفضل في إفريقيا خلال 2019

تحرير:رنا عبد الصادق ٢٤ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٠٣ ص
الجنيه المصري
الجنيه المصري
قالت وكالة بلومبرج الأمريكية، إن السوق المصرية ما زالت جذابة لمستثمري المحافظ، كما أن تجار الفائدة تسابقوا إلى السوق المصرية نظرا لارتفاع العائد بنحو 14% على السندات المقومة بالجنيه. وأضافت بلومبرج، أن المستثمرين العالميين حصلوا على عائدات مرتفعة من أسواق الديون الأفريقية، لافتة إلى أنه من المتوقع أن تواصل تلك الأسواق أدائها الإيجابي خلال 2020 إذا واصلت البنوك المركزية حول العالم اتجاهها لعدم رفع أسعار الفائدة، وذلك مع مواصلة المستثمرين البحث عن العائدات المرتفعة في أسواق أفريقية مثل مصر وأنجولا وإثيوبيا ونيجيريا.
وأوضح تقرير الوكالة، أن السندات المحلية قدمت أيضا أداءا قويا، فقد استطاعت كلا من السندات المقومة بالجنيه المصري والنايرا النيجيرية تحقيق عائد أكثر من 30% بالدولار.وأضافت بلومبرج، أن الجنيه المصري حقق ثاني أفضل عائد لتجار الفائدة على مستوى العالم خلال الخمس سنوات الماضية، فيما جاء الروبل الروسي في المركز