أروى جودة: أتمنى تقديم شخصية «نفرتيتي»

لا مانع من البطولة المطلقة.. أبحث عن اقتحام حياة الشرطية المصرية.. ولن أكرر تجربة المذيعة إلا بشرط.. صفاء أبو السعود نصحتني بأن أكون صادقة مع نفسي.. وأحمد زكي الأفضل
تحرير:محمد عبد المنعم ١٠ يناير ٢٠٢٠ - ٠٤:٣٦ م
أروى جودة
أروى جودة
نشأت في منزل فني بالدرجة الأولى، راحت تتحسس أولى خطواتها في الثانية عشرة من عمرها كأصغر عارضة أزياء قبل أن تتجه إلى عالم التمثيل عبر بوابة فيلم "الحياة منتهى اللذة" عام 2005، واستطاعت أن تلفت إليها الأنظار لتشق طريقها بسرعة البرق كممثلة واعدة تحظى بخفة ظل وروح دعابة لتقدم الفنانة أروى جودة العديد من الأعمال السينمائية قبل أن تتجه للدراما التليفزيونية تاركة بصمة واضحة بمشاهد ستظل عالقة فى عقول الجمهور خاصة "شيرين" في "أبو عمر المصري"، ومؤخرا "أصداف" فى "أهو ده اللي صار" الذي حقق نجاحًا كبيرًا منحها تكريما بحفل "الدير جيست".
رغم نجاحها عبر الشاشة الصغيرة، غالب الحنين الفنانة "أروى" لتقرر العودة إلى السينما بعد غياب طويل كضيفة شرف في فيلم "أشباح أوروبا" الذي سيعرض في موسم منتصف العام. «التحرير» حاورت صاحبة الابتسامة المميزة، إذ كشفت عن كواليس عودتها إلى السينما، والحديث عن رأيها في دراما المنصات الإلكترونية،