استفاقة ضمير وشهوة ذئب.. أسرار جريمة عمرها 7 سنوات

٠٤ يناير ٢٠٢٠ - ١٢:٥٨ م
ضبط متهم
ضبط متهم
الأمر أقرب إلى كونه درب من الخيال، 7 سنوات وارى جسد الطفلة البريئة الثرى، ظن الجميع أن الرواية الأمنية الأولية هي الصواب، وأن ذات الثلاث سنوات فارقت الحياة لدى إصابتها في حادث، وأن دراجة نارية صدمتها بطريق الخطأ في أثناء عبورها الطريق لكن يقظة ضمير وإن جاءت متأخرة بدلت الصورة 180 درجة، حضر بائع خضروات إلى منزل والد الطفلة، تسوقه قدماه بخطوات متثاقلة حتى وقف أمام الباب انتظارا لخروج الأب ليخبره بشئ جلل أصابه بحالة من الدهشة "سامحني أنا اللي قتلت بنتك من 7 سنين".
البداية تعود إلى تلقي مأمور قسم شرطة أطفيح بلاغا من أحد الأشخاص "46 سنة" يتهم بائع خضروات "39 سنة" بالتسبب في وفاة طفلته التي جرى دفنها منذ 7 سنوات بعد العثور على جثتها بالشارع بدعوى أن دراجة نارية صدمتها. الأب قال في بلاغه إنه فوجئ بحضور المتهم إلى منزله، وأخبره بأنه وراء وفاة طفلته التي كانت تبلغ