بدأت الفن سرًا وأحبها رشدي أباظة.. محطات في حياة ماجدة

رحلت الفنانة ماجدة الصباحي عن عالمنا اليوم الخميس عن عمر يناهز 89 عاما، ولكنها تركت ورائها ذاكرة سينمائية وفنية لايمكن أن تمحو وستظل بها حية فى قلوب محبيها.
تحرير:محمد عبد المنعم ١٦ يناير ٢٠٢٠ - ٠٢:٥٦ م
ماجدة الصباحي
ماجدة الصباحي
ماجدة الصباحي، فنانة من نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية، بحثت عن التمثيل منذ صغرها، واشتركت في بطولة فيلم (الناصح) مع المخرج سيف الدين شوكت، ولكن رفض أهلها للأمر جلعها تصور العمل سرا، وسرعان ما اكتشفوا أهلها حقيقة ماتفعله، وحاولوا منعها ولكن صناع الفيلم تدخلوا لينهوا هذا الخلاف، وتم اتفاق على استكمال الفيلم، ومن هنا انطلقت مسيرتها وأشتركت في العديد من الأفلام التى بقيت فى ذاكرة كل محبيها حتى الآن. حياة "ماجدة" لم تكن سهلة فقد مرت بالعديد من الأزمات سواء على المستوى الفني أو الشخصي، واليوم فارقتنا "ماجدة" لتطوي صفحتها نهائيا.
ومن خلال هذا التقرير نرصد أبرز المعلومات عنها. 1- اسمها الحقيقي عفاف علي كامل أحمد عبد الرحمن الصباحي، ولدت في مايو عام 1931 في محافظة طنطا وحصلت على شهادة البكالوريا في اللغة الفرنسية، والدها كان من كبار موظفي وزارة المواصلات، كما كان أحمد الصباحي من أفراد أسرتها يشغل منصب مجلس شورى القوانين وكانت