«عتاب وجثة».. ليلة مقتل طالب على يد «ديلر القطامية»

تحرير:محمد أبو زيد ٢٠ يناير ٢٠٢٠ - ٠٩:٢٣ م
سكين - أرشيفية
سكين - أرشيفية
كعادته لم يكن يتخيل "محمد" الشاب العشريني طالب المعهد العالي للعلوم أن عتاب وجهه لـ "عمرو" بسبب بيع المخدرات بالقرب من منزله في القطامية ومضايقة الفتيات سينهي حياته، إذ نشبت مشاجرة بينهما في الصباح حتى تدخل البعض من الجيران بفض المشاجرة، اعتقد "محمد" أن الأمر أنتهى ولكن "عمرو" عاد في المساء لينتقم من الشاب بعدما استعان بوالده وشقيقه يوسف، واعتدى على الطالب بسلاح أبيض وسدد له طعنة نافذة بالساق اليمني تسببت في وفاته وعدة طعنات في أماكن متفرقة بجسده.
قسم شرطة القطامية، تلقى بلاغا بنشوب مشادة كلامية بين "عمرو .ج" 19 عاما، والمجني عليه "محمد .س" 20 عاما، طالب بالمعهد العالي للعلوم، بسبب اعتراضه على تناول الأول المخدرات أسفل منزله، إلا أنه استعدى شقيقه "يوسف" 17 عاما، ووالده، وتوجهوا بالقرب من منزل المجني عليه ونشبت بينهما مشاجرة انتهت بمقتل الطالب