«كورونا» يصل الشرق الأوسط وسط حالة من الذعر

هناك حالة من القلق وتخوفات حول انتشار الفيروس القاتل وأعلنت الإمارات وصول كورونا إليها لتصبح أول دولة في الشرق الأوسط يكتف بها حالات والأكثر بعد الصين
تحرير:وفاء بسيوني ٣٠ يناير ٢٠٢٠ - ٠٣:٠٢ م
تفشي فيروس كورونا
تفشي فيروس كورونا
لم تعد أي دولة في معزل عن وصول فيروس "كورونا الجديد" المميت، بعد انتقاله إلى دول عربية، رغم اتخاذ دول عديدة إجراءات وقائية لمنع دخول الفيروس إليها، لا سيما فيما يتعلق بالرحلات القادمة من الصين التي تفشى فيها المرض، بينما دخل العالم فيما يشبه حالة الطوارئ الصحية لمنع تحول المرض إلى وباء.. وظهر الفيروس القاتل لأول مرة في الصين، وارتفع عدد ضحاياه هناك إلى 132 حالة وفاة، وعدد حالات الإصابة 5974 حالة، وبث هذا الفيروس "المتطور" الذعر في العالم، وتعمل روسيا والصين معا لتطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا.
  4 من أسرة واحدة في أول إصابة مثبتة بالشرق الأوسط، أعلنت السلطات الإماراتية إصابة عائلة صينية الجنسية مكونة من 4 أشخاص قدمت من الصين بالفيروس، وبذلك تعترف الإمارات رسميا بوصول فيروس "كورونا" القاتل لديها بعد اكتشافها هذه الحالات، ويعتبر هذا الرقم هو الأكبر بعد الصين. وقالت وزارة الصحة الإماراتية