قراءة في ما وراء المشهد العماني الراهن

د. مجدي العفيفي
٠٣ فبراير ٢٠٢٠ - ١٠:٣٩ ص
عمان
عمان
(1) من حقنا القومي.. أن نفرح بكل تجربة عربية تضيف وتضفي. ومن حقنا العربي.. أن نفرح ونعتز، في زمن عز فيه الاعتزاز، وصار الاهتزاز الحضاري عنوانًا كبيرًا في جريدة وجودنا، ومقالا مطولا في صحيفة تواجدنا، وكفانا التوهان في عصر الاستعارة. ومن حقنا الإنساني.. أن نفرح بصوت الذات، وأن نطرح سوط جلد هذه الذات، وأن نفسح الطريق لكل من يحلق بالرؤية، ويحدق بالرؤيا بين المعنى والمبنى، ويحقق بين الماضي والآنـي والآتـي.
(2)  وهاتيكم النقلة النوعية -في سياق الرؤية العمانية- التي تشهدها مسقط في اللحظة الراهنة، تستدعي الوقوف على جوهرها، والتحديق في ثناياها: (وداع سلطان واستقبال سلطان) فهي فاصلة زمنية تجمع ثنائية غير مسبوقة في الفضاء السياسي العماني: فارقة في حيويتها ودقتها، ومستمرة في دلالتها وطاقتها، بين عهدين غير