«رينيسانس كابيتال» يتوقع استقرار سعر الجنيه حتى 2021

تحرير:رنا عبد الصادق ٠٥ فبراير ٢٠٢٠ - ١٠:٢٧ ص
الجنيه المصري
الجنيه المصري
قال بنك الاستثمار «رينيسانس كابيتال»، إن سعر الجنيه المصري سيظل مستقر أمام الدولار الأمريكي خلال العامين المقبلين، متوقعا أن تظل العملة المحلية مستقرة هذا العام قبل أن تنخفض إلى 16.2 جنيه مقابل الدولار خلال عام 2021. وأضاف البنك، أن المغالاة في قيمة الجنيه قد ترتفع إلى 20% العام المقبل مقابل 14% حاليا، لافتا إلى أن الجنيه سيصبح مقيم بشكل مبالغ فيه على نحو متزايد بسبب تراجع العجز في الحساب الجاري بأقل من التوقعات وزيادة التدفقات الداخلة. وأوضح البنك، أن الجنيه المصري أصبح سادس أغلى عملة بالأسواق الناشئة في العام الماضي.
وأوضح بنك الاستثمار في تقريره، أن المخاطر الرئيسية للجنيه تتضمن، عودة معدل التضخم للصعود فوق مستوى 9%، وأيضا التخفيضات الكبيرة في أسعار الفائدة من قبل البنك المركزي، وتحول مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي نحو سياسة نقدية متشددة.وأضاف: "يمكن أن تؤدي الزيادة الملحوظة في التضخم أو انخفاض الرغبة في المخاطرة