الإفتاء: تركيا تستغل الحرم المكي في العمل السياسي

تحرير:محمد فتحي ١٤ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٩:٤٣ م
الإفتاء_أرشيفية
الإفتاء_أرشيفية
أدان مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، تسيس النظام التركي للشعائر الدينية وإقحام المناسك الدينية في العمل السياسي، وذلك عبر تكليف إحدى المنظمات التي توظف الطقوس الدينية، لتوفد بعثة عمرة إلى الأماكن المقدسة وتجهز لها تصويرًا بالفيديو «يخترق حشود المعتمرين بين الصفا والمروة»، ليُظهر الأتراك وهم يرددون هتافات مناصرة للمسجد الأقصى، بالقول: «بالروح بالدم نفديك يا أقصى».
وقال المرصد، إن الشعائر الدينية وأماكن العبادة وخاصة الحرم المكي له قدسية خاصة ولا يجوز الزج به في العمل السياسي، وينبغي على المسلمين كافة الحفاظ على تلك المقدسات من تدنيسها بالأجندات السياسية المختلفة للدول.وأضاف المرصد، أن الدفاع عن المسجد الأقصى وحماية المقدسات الإسلامية لا يعني تدنيس الحرم المكي