نائب: صرف الأدوية بدون استشارة يهدد حياة المواطنين

تحرير:أحمد جاد ١٥ فبراير ٢٠٢٠ - ١٢:٥٤ م
تصنيع الأدوية - صورة أرشيفية
تصنيع الأدوية - صورة أرشيفية
قال النائب طارق متولي نائب السويس عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن المواطنين يتعرضون يوميا لخطر الموت بسبب تناول أدوية خاطئة لم يصفها الطبيب المعالج، خاصة في ظل وجود غير المتخصصين لبيع الأدوية في معظم الصيدليات، فبعض الصيدليات لا تلتزم بوجود صيدلي طبيب بداخلها، وتترك العامل أو من غير ذوي الاختصاص ليصرف الروشتة الطبية، وهو أخطر على صحة المريض، لأن العامل من الممكن أن يصرف دواء خاطئا بسبب عدم قدرته على قراءة الروشتة أو تشابه الصنف الدوائي مع صنف آخر، فيفقد المريض حياته.
وأوضح متولي أن استعمال الدواء من دون وصفة طبية يضعف المناعة ويسبب أمراضا خطيرة ومن الممكن أن يتسبب في تأخر الحالة الصحية للمرضى خاصة الأطفال وكبار السن، كما أنه سيعرض حياتهم للخطر نتيجة تأخير التشخيص الصحيح، لافتا إلى أن صرف الدواء من دون وصفة طبية، يعتبر ثقافة سائدة في مجتمعنا خاصة في المناطق الشعبية،