قبل اجتماع المركزي غدًا.. ما مصير أسعار الفائدة؟

تباينت أراء المحللين وبنوك الاستثمار حول مصير أسعار الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية المقرر غدا، الخميس، وسط توقعات بالتثبيت أو خفض سعر الفائدة
تحرير:رنا عبد الصادق ١٩ فبراير ٢٠٢٠ - ٠١:٣٢ م
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري
تبحث لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري غدًا، الخميس، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، وسط توقعات بخفضها على خلفية تباطؤ الاقتصاد العالمي وخفض البنوك المركزية العالمية سعر الفائدة جراء تفشي فيروس كورونا في الصين. وقررت لجنة السياسة النقدية تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة، خلال أولى اجتماعات اللجنة مع بداية عام 2020، لتسجل نحو 12.25%، و13.25% على التوالي، كما قررت اللجنة الإبقاء على سعر العملية الرئيسية عند مستوى 12.75%، وكذلك سعر الائتمان والخصم عند مستوى 12.75%.
وتباينت أراء المحللين وبنوك الاستثمار حول مصير سعر الفائدة وجاءت وفقا لما يلي: توقعات بتثبيت الفائدة توقعت رضوى السويفي، رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار فاروس القابضة، في مذكرة بحثية لها، اتجاه البنك المركزي المصري إلى تثبيت أسعار الفائدة عند معدلاتها الحالية خلال اجتماعه غدا. وأضافت، أن المركزي سيتبع