جريمة في المقابر.. «سايس» يقتل طفله ويتخلص منه بالمقطم

تحرير:محمد أبو زيد ٠٥ مارس ٢٠٢٠ - ٠٦:١٩ م
المتهم
المتهم
تمكن رجال مباحث مديرية أمن القاهرة، برئاسة اللواء أشرف الجندي مساعد الوزير لأمن العاصمة، من كشف لغز العثور على جثة طفل متعفنة بمقابر المقطم، إذ تبين أن الجاني هو والد الطفل، ويعمل سايس. بداية الواقعة عندما تلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، بلاغًا من قسم شرطة المقطم، أنه أثناء قيام "س. ع. ع"، 61 عاما، مدير شركة منتجات بدائرة القسم، بزيارة مدفن زوجته بمنطقة المقابر، عثر على جثة لطفل «غير معلوم لديه» بجوار سور المدفن، ونفى علمه بملابسات وفاته.
تم الانتقال إلى محل البلاغ، وبإجراء المناظرة تبين أن الجثة لطفل «مجهول الهوية» مُسجاة على ظهرها، ومغطاة بكمية من الهيش «يرتدي ملابسه كاملة»، وفي حالة تعفن رمي متقدم، ولا توجد بها إصابات ظاهرية، تم نقل الجثة لمشرحة النيابة بزينهم. بوضع خطة البحث موضع التنفيذ، ومن خلال النشر عن