نجاة رئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك من الاغتيال

٠٩ مارس ٢٠٢٠ - ١٠:٥١ ص
عبد الله حمدوك رئيس وزراء السودان - صورة أرشيفية
عبد الله حمدوك رئيس وزراء السودان - صورة أرشيفية
تعرض رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، اليوم الإثنين، لمحاولة اغتيال في الخرطوم، وذلك في انفجار استهدف موكبه المكون من سيارتين في منطقة "كبري كوبري" شمال شرقي العاصمة السودانية الخرطوم. ويعتقد أن الانفجار جرى بعبوة ناسفة، فيما لم يتعرض أحد لإصابات من جراء الحادث. ووفقا لمنشور منسوب لمنى عبد الله زوجة حمدوك، فإن "حمدوك بخير ولم يصب". وقال التلفزيون السوداني في وقت لاحق، إن حمدوك نقل إلى مكان آمن بعد محاولة الاغتيال، وهو "بخير"، وذلك بحسب ما نقله موقع "ٍسكاي نيوز" بالعربية.
من ناحية أخرى، قال المكتب الإعلامي السوداني، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" الروسية، إن "رئيس الوزراء بصحة جيدة بعد محاولة اغتياله بمنطقة كوبر القريبة من العاصمة الخرطوم"، مشيرا إلى أن مجلس الوزراء سيصدر بيانا بعد قليل حول التقارير عن محاولة الاغتيال. وبحسب "سكاي نيوز" فإن مجلس الوزراء السوداني، صرح بأنه