بريطانيا تشدد عقوبات الاستخفاف بإجراءات الوقاية

٢٤ مارس ٢٠٢٠ - ٠١:٢٩ م
بوريس جونسون
بوريس جونسون
قال وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني مايكل جوف، إن الدولة قد تتخذ إجراءات أشد من الغرامة المقررة بقيمة 30 جنيها إسترلينيا ضد من يستخف بالقيود الجديدة التي أعلنت، أمس الاثنين، للحد من انتشار فيروس كورونا. وقال جوف، لتلفزيون "آي.تي.في"، اليوم الثلاثاء: "الشرطة لديها أدوات متعددة لتطبيق القانون، وبالطبع إخطارات العقوبات والغرامات هي واحدة منها. إذا استمر الناس في التصرف بطريقة تضر بالمجتمع فلدينا إجراءات أشد"، مضيفا: "التشريع سيطبق لضمان وجود عقوبات مناسبة وعقاب مناسب لمن لا ينصاعون لنصح الحكومة الواضح، والشرطة جاهزة للتطبيق".
من ناحية أخرى، ذكر الوزير، في حديث مع قناة "سكاي نيوز"، أن التاريخ سيحكم بأن كانت بريطانيا قد تحركت ببطء لوقف انتشار فيروس كورونا، لكن المهم الآن هو اتباع التعليمات الجديدة. كان رئيس الوزراء بوريس جونسون، قد أصدر تعليمات أمس، ببقاء الناس في المنازل، باستثناءات محدودة، وتجنب التجمعات. وحين سئل جوف هل