تشييع جثمان جورج سيدهم من كنيسة العذراء مريم

تحرير:إسراء سليمان ٢٩ مارس ٢٠٢٠ - ٠٢:١٤ م
جورج سيدهم
جورج سيدهم
توفي الفنان الكبير جورج سيدهم، أول من أمس الجمعة، عن عمر يناهز 82 عاما، داخل أحد مستشفيات مصر الجديدة بعد صراع طويل مع المرض، لا أحد يستطيع أن ينسى أعماله الرائعة، فهو "منصور" في مدرسة المشاغبين، و"بلبل" في أضواء المدينة، و"حنفي" في المتزوجون، و"شلومو" في رأفت الهجان، ومنذ قليل وصل جثمان الفنان الراحل لتشييعه من كنيسة العذراء مريم بمدينة نصر، برفقة زوجته الدكتورة ليندا، ومجموعة من الأقارب، وكان أشرف ذكي نقيب الممثلين من أبرز الحاضرين، ومجموعة من الفنانات والفنانين.
وأقيم ظهر اليوم الأحد صلاة القداس على جثمان الراحل جورج سيدهم، بكنيسة العذراء مريم والقديس اثناسيوس الرسولي بمدينة نصر، وتم نقل الجثمان وفقا لقرارات رئيس مجلس الوزراء، التي تتمثل في اتباع الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا، وحضر مجموعة من الفنانين تشييع الجثمان، من بينهم الفنانة إلهام شاهين وهاني