الإفتاء: يجوز التعجيل بإخراج الزكاة لمتضرري كورونا

دار الإفتاء: ما يمر به العالم من كساد اقتصادي تبعا للإجراءات الوقائية للحد من فيروس كورونا ومنها مصر أدعى لاستنفار الأغنياء والواجدين إلى مد يد العون للفقراء والمحتاجين
٠١ أبريل ٢٠٢٠ - ١١:٠١ ص
دار الإفتاء - صورة أرشيفية
دار الإفتاء - صورة أرشيفية
قالت دار الإفتاء، في فتوى لها، اليوم الأربعاء إنه يشرع تعجيل الزكاة في هذه الأونة التي تمر بها مصر وبلاد العالم جراء انتشار وباء فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد - 19)، وقوفا مع الفقراء وسدا لفاقة المحتاجين، وعملا بالمصلحة التي تستوجب التعجيل كما ورد في السنة النبوية المطهرة، مضيفة أن هذا هو مذهب جماهير الفقهاء وعليه العمل والفتوى، إظهارا للمروءات في أوقات الأزمات، وثواب الزكاة المعجلة يكون في هذه الحالة أعظم، لما فيه من مزيد تفريج الكروب وإغاثة الملهوفين وسد حاجة المعوزين.
وأوضحت الدار، أن الشريعة الإسلامية جعلت كفاية الفقراء والمساكين هي أهم مقاصد الزكاة وآكدها، إذ جاءوا في صدارة مصارفها الثمانية للتأكيد على أولويتهم في استحقاقها؛ قال تعالى: ?إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ