بعد «كورونا».. حرائق الغابات تضرب الصين وسقوط قتلى

٠١ أبريل ٢٠٢٠ - ١١:١٠ ص
حرائق غابات - صورة أرشيفية
حرائق غابات - صورة أرشيفية
تعرضت الصين لحرائق غابات مدمرة أدت لسقوط قتلى، بعد أن بدأت تتعافى من فيروس كورونا الذي أصاب عشرات الآلاف وقتل الآلاف هناك. وصرح مسؤولون صينيون أن الظروف الجافة وارتفاع درجات الحرارة والتغير المفاجئ في اتجاه الرياح، قد ساهمت في تأجيج النيران ما أدى إلى مقتل 19 شخصا، نشبت الحرائق في غابات بالمنطقة الجبلية من جنوب غربي الصين، وفقا لوسائل إعلام حكومية، ولا يزال الآلاف من رجال الإطفاء يكافحون النيران قرب مدينة شيتشانغ في مقاطعة سيتشوان، واستقرت حالة 3 أشخاص بعد فقدانهم، وتم العثور لاحقا على جثث 18 من رجال الإطفاء مع دليلهم، وذلك بحسب وكالة "شينخوا".
ونقلت "شينخوا" عن لي جون أحد كبار المسؤولين في مدينة شيتشانغ، قوله إن الأمطار لم تهطل في المنطقة على مدى 20 يوما متتالية، بالإضافة إلى بلوغ درجات حرارة 31 درجة مئوية (88 فهرنهايت)، أول من أمس الإثنين، وهبوب الرياح بسرعة 20 مترا (65 قدما) في الثانية، حيث ساهمت كل هذه العوامل في الانتشار السريع للحريق. وقالت