إسرائيل تتحول من إنتاج الصواريخ إلى أجهزة التنفس

٠١ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٣:٣٦ م
كورونا - صورة أرشيفية
كورونا - صورة أرشيفية
أعلنت وزارة قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أنه تم تحويل بعض خطوط إنتاج الصواريخ لتصنيع أجهزة التنفس الاصطناعي، في مسعى لمواجهة النقص في المعدات الطبية المستخدمة لعلاج مصابي فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، موضحة أنه تم افتتاح خط لإنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي في قسم إنتاج الصواريخ في شركة "إسرائيل لصناعات الطيران والفضاء".
وقال وزير قوات الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت: "يتعين على إسرائيل تطوير قدرات مستقلة في كل ما يتعلق بالتعامل مع جائحة كورونا، إذ لا يمكن أن نظل نعتمد على الشراء من الدول الأخرى". يأتي هذا ضمن مبادرة من وزارة الدفاع وشركة صناعات الفضاء وشركة "إينوفي تيك" للصناعات التكنولوجية. وذكر البيان أنه تم بالفعل