غاب الأهل والجيران هم الشهود على تعذيب «ساجدة»

٠٤ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٨:٠٨ م
أرشيفية
أرشيفية
رأت النيابة العامة بشمال الجيزة، عدم صلاحية عامل جراج، وزوجته ربة منزل، لرعاية طفليهما "عبد الله" عام ونصف وشقيقته "ساجدة" 6 أشهر، وذلك لتمييز الأبوين الذكر عن الأنثى، وتعريض حياة الأخيرة للخطر، باستخدام القسوة والعنف والتعذيب المبرح ضدها بالكي والكسر، رغم كونها مازالت رضيعة لا حول لها ولا قوة، ولذلك قررت النيابة إيداع الطفلين دار رعاية، وحبس الأبوين لتعريض حياة طفلتهما للخطر، فيما لم يتقدم للنيابة أيًا من أقارب الطفلين لطلب رعايتهما، بينما حضر جيران المتهمان إلى مقر النيابة.
طلب جيران الأبوين الشهادة أمام النيابة على جريمتهما فى حق طفلتهما، إذ أكدوا سلامة القوى العقلية للأم وزوجها، وأنها عذبت طفلتها الرضيعة عن عمد وبقصد إزهاق روحها، وذلك لكراهية كلاهما لإنجاب الإناث. أكد الجيران فى إفادتهما أن الأبوين لا يعذبان الطفل الذكر، وإنما فقط يعذبان "ساجدة" إذ رفضت والدتها إرضاعها منذ