الإفتاء: مؤتمر الإخوان حول كورونا يحمل دوافع خبيثة

المرصد: المؤتمر استمرار للعقلية الاستعلائية التي تحكم الجماعة منذ عقود عبر مفهوم "أستاذية العالم" والذي تشرعن عبره الجماعة العديد من الجرائم والأعمال العنيفة والإرهابية
٠٧ أبريل ٢٠٢٠ - ١٢:٠١ م
دار الإفتاء - صورة أرشيفية
دار الإفتاء - صورة أرشيفية
حذر مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، في تقرير له، اليوم الثلاثاء، من الرسائل الخفية والدوافع الخبيثة التي حملها المؤتمر الصحفي لجماعة الإخوان حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، الذي عقد أول من أمس الأحد، في تركيا تحت عنوان "التعاون والمشاركة فريضة"، مشيرا إلى أن المؤتمر سعى في المقام الأول إلى غسل يد الجماعة من الدماء والعنف والإرهاب تجاه المجتمع المصري، وتصوير الأمر وكأنه خلاف سياسي يمكن تنحيته لمواجهة وباء كورونا.
وأضاف المرصد أن المؤتمر الصحفي أكد استمرار نهج الجماعة في المراوغة والمداهنة في لغة خطابات الجماعة الموجهة للداخل المصري، فبالرغم من أن ظاهر خطاب الجماعة في المؤتمر يؤكد على تجاوز الخلافات، لكنه حمل بين ثناياه لغة التحريض ونشر الشائعات والتشكيك فى دور مؤسسات الدولة لمواجهة وباء كورونا.وشدد على أن هذا