تحويل مقر البرلمان الأوروبي لعلاج مصابي «كورونا»

٠٧ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٣:٥١ م
ديفيد ساسولي رئيس البرلمان الأوروبي - صورة أرشيفية
ديفيد ساسولي رئيس البرلمان الأوروبي - صورة أرشيفية
أعلن ديفيد ساسولي رئيس البرلمان الأوروبي، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، اليوم الثلاثاء، أنه سوف يتم تحويل مقر البرلمان، في ستراسبورج بشرق فرنسا، لمركز لعلاج المصابين بفيروس كورونا، قائلا: "نريد أن نكون مع المدينة التي تستضيف مقر البرلمان ومواطنيها في هذا الوقت الصعب"، ومن المتوقع أن يعقد البرلمان جلسات محدودة، في مقره البديل في بروكسل أو عبر شبكة الانترنت، حتى سبتمبر المقبل، فيما قال مصدر بالبرلمان إنه سيتم تخصيص جزء من المقر للسلطات الفرنسية لاستخدامها كمركز اختبار، حيث سوف يتم تزويده بأسرة للمرضى بجانب منطقة مخصصة للاستشارات.
وأضاف المصدر أن البرلمان الأوروبي سوف يقدم جزءا من أسطول سياراته لاستخدامها في نقل الطاقم الطبي. وعبر رولاند ريس عمدة ستراسبورج، عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، عن تأثره بصورة كبيرة بهذه الخطوة، قائلا: "هذا القرار يمثل رمزا للمساعدة المتبادلة التي يجب أن تظهرها الدول الأوروبية خلال مكافحة فيروس كورونا". يذكر