نائب يطالب بضم التمويل متناهي الصغر لمبادرة المركزي

تحرير:أحمد جاد ٠٨ أبريل ٢٠٢٠ - ١١:٠٠ ص
البنك المركزي - صورة أرشيفية
البنك المركزي - صورة أرشيفية
أكد خالد مشهور نائب منيا القمح وعضو اللجنة التشريعية، في بيان له، اليوم الأربعاء، أن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، أثرت على قطاع كبير من عملاء جمعيات التمويل متناهي الصغر، المانحة للقروض المتمثلة في شركات (تنمية، تساهيل، ريفي، أمان، تمويلي، سندة، فوري، الأولى، فيتاس مصر)، بالإضافة إلى نحو 1000 جمعية أهلية، ويواجهون حالة من الخوف والفزع بسبب تعثرهم في سداد الأقساط المستحقة لهذه الشركات، تأثرا بحالة الحظر المفروضة على المواطنين.
وأوضح مشهور أن هناك أكثر من 3 ملايين عميل لدى شركات وجمعيات تمويل المشروعات متناهية الصغر، وأن قرار تأجيل 50% من الأقساط الشهرية لعملاء التمويل متناهي الصغر الذين يعانون من تداعيات فيروس كورونا بعد دراسة كل حالة على حدة غير كافي، وأنه كان يجب ربط قرار الرقابة المالية بقرار البنك المركزى بتأجيل سداد