الفلبين تحرق جثث ضحايا كورونا خلال 12 ساعة

١٢ أبريل ٢٠٢٠ - ٠١:١٦ م
إجراءات لمواجهة كورونا
إجراءات لمواجهة كورونا
طلبت الحكومة الفلبينية اليوم الأحد، من المستشفيات ووحدات الحكومة المحلية التأكد من حرق جثث مرضى فيروس "كورونا" المستجد، في غضون 12 ساعة، بعد أن أقر أحد المستشفيات أن الجثث متراكمة في مشرحته الصغيرة. وفرضت قوة خاصة لمواجهة فيروس كورونا في الفلبين، مهلة الـ12 ساعة لحرق الجثث، في إطار بروتوكول للتعامل مع المرضى المتوفيين، وسط تفشي الفيروس المستجد. وقال المسؤول الحكومي، كارلو نوجراليس "يجب أن نلتزم بقاعدة الـ12 ساعة، عندما يتعلق الأمر بحرق الجثث".
وكان مركز "إيست افينيو ميديكال" الطبي وهو واحد من المستشفيات الرئيسية، الذي يتعامل مع مرضى فيروس كورونا في مانيلا، قد كشف أن مشرحته ليس لديها معدات كافية، مثل الثلاجات لتخزين الجثث الإضافية". وقال دينيس أوردونا وهو أحد الأطباء والمتحدث باسم المستشفى، لشبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الفلبينية "مشرحتنا مبنية