مات بظروف غامضة.. ذكرى رحيل أشهر تاجر مخدرات في السينما

عمل مدرسا مسرحيا بوزارة التعليم في بداية حياته، وانطلق نحو الشهرة في فيلم "المدبح" مع نادية الجندي، وقدم دوره الأشهر "عبده القماش" مع عادل إمام، ورحل في ظروف غامضة
تحرير:محمد أبو زيد ٢٣ أبريل ٢٠٢٠ - ١١:١٦ ص
أنور إسماعيل - صورة أرشيفية
أنور إسماعيل - صورة أرشيفية
ساعدته ملامحه ونظرته الحادة على تجسيد أدوار الشر بسهولة، ليصبح واحدا من أشهر تجار المخدرات في السينما، المصرية هو "عبده القماش" الذي يدخل في صراع مع ضابط المباحث "وحيد" الذي يحاول القبض عليه متلبسا بالمخدرات في فيلم "النمر والأنثى"، وهو "المعلم زينهم" الذي يتنافس مع "حمدان" على الزواج من "أفكار" في فيلم "المدبح"، يجعلك تقف مبهورا بأداءه وكأن شخصية "السنباطي" في مسلسل "عصفور النار" حقيقية، من شدة اتقانه لكل تفاصيلها بدءا من اللهجة وحتى اختياره لملابسها من جلباب وفوقه جاكيت طويل أسود وطاقية وكأنه ولد فلاحا.
وتأكيدا على موهبته، لا يعطي الفرصة للمشاهد حتى يفيق من دهشته، فتجده يقدم دور "الوزير" في فيلم "الإرهاب"، وهو "الحاج راضوان" كبير البلد في فيلم "آه يا بلد آه"، هو صاحب كل الشخصيات، الفلاح، والوزير وابن البلد والمعلم هو الفنان الكبير أنور إسماعيل. في 1 أغسطس عام 1929 بمحافظة الشرقية ولد الفنان أنور إسماعيل،