بوريس جونسون يعود إلى عمله بعد شفائه من «كورونا»

٢٦ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٣:٤١ م
رئيس الوزراء البريطاني بويس جونسون - صورة أرشيفية
رئيس الوزراء البريطاني بويس جونسون - صورة أرشيفية
يستأنف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الذي كان قد أصيب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، عمله على رأس الحكومة، غدا الإثنين، تحت ضغط متزايد لكشف خططه المتعلقة بالعزل المطبق منذ أكثر من شهر، ومنذ خروجه من المستشفى يوم 12 أبريل الجاري، يمضي رئيس الحكومة المحافظ البالغ من العمر 55 عامًا، فترة نقاهة في شيكرز المقر الريفي لرؤساء الوزراء البريطانيين، بينما يواجه فريقه انتقادات على إدارته لأزمة طويلة الأمد. وفي المستشفى، دخل جونسون العناية المركزة لمدة 3 أيام.
وأكد جونسون أن الأمور كان يمكن أن تسوء، مشيدًا بعمل طاقم خدمة الصحة العامة (إن إتش إس) البريطانية، الذي هو مدين له بحياته. وذكرت مصادر في مقر الحكومة البريطانية، مساء أمس السبت، لوسائل إعلام بريطانية أن جونسون سيعود إلى مكتبه غدًا، وأنه ينتظر بفارغ الصبر ذلك، وجاءت هذه التصريحات لتؤكد ما نشرته، أول