أمينة شفيق: التاريخ سيحكم على مبارك.. وعارضت السادات عندما قال «أنا مسلم لبلد مسلم»

ذهبت إلى بور سعيد لعملى الصحفى برفقة أحمد بهجت، ورغم صغر سنى، فإن الأقدار شاءت أن أحتك بالعاملين فى المقاومة..قمنا بالسكن فى منزل الصياد التى تسلمنا له.
تحرير:محمد فتحي ٢٨ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٩:٥٩ م
أمينة شفيق
أمينة شفيق
واحدة من كبار الصحفيين فى مصر، عاصرت أهم الأحداث فى تاريخ الأمة العربية، سافرت إلى بورسعيد لتغطية الأحداث عبر مركب صيد، مرت خلال رحلتها بثلاث ثورات منذ تأسيس الجمهورية، انتقدت الرئيس أنور السادات أثناء توقيعه اتفاقية كامب ديفيد، تحمل فى جعبتها كثيرًا من المعلومات والأسرار على مر العصور، لديها قراءة تحليلية للأحداث التى تدور حاليًّا، سواء كانت سياسية أو دينية، أو مجتمعية، ناقشت العديد من القضايا المهمة، لها وجهة نظر مختلفة فى تأميم "القنال" فترة حكم جمال عبد الناصر، وكذلك فى المشهد الصحفى الحالى، إنها الكاتبة الصحفية الكبيرة أمينة شفيق، التى كان لنا معها هذا الحوار الذى كشفت فيه كواليس العديد من الأحداث المهمة التى غيرت تاريخ مصر، وإلى نص الحوار:
التاريخ سيحكم على مبارك.. وعارضت السادات عندما قال «أنا مسلم لبلد مسلم» احترمت مصر بعد جنازة مبارك.. والسادات السبب فى كل ما حدث لنا   نعيش فى مجتمع «ذكورى».. ونقابة الصحفيين تحتاج إلى التطوير   مصر ليست واحدة.. هناك صفوة وهناك معدمون   الإعلام لم يَقُمْ بدوره