إتش سي للأبحاث تصدر تقرير عن مستقبل صناعة الحديد في مصر

تحرير:أحمد البرماوي ٠٩ مايو ٢٠٢٠ - ٠٣:٠٧ م
الحديد
الحديد
ألقت اتش سي لتداول الأوراق المالية الضوء على صناعة الحديد في مصر في ظل الظروف العالمية الحالية، حيث أفاد التقرير أن "سوق الحديد العالمي تلقى صدمة جديدة، وسط توقعات ببدء التحسن خلال العام المقبل 2021". قالت مريم رمضان، محلل القطاع الصناعي بشركة اتش سي، إن سوق الحديد العالمي كان قد بدأ في التعافي بعد صعوبات عام 2019 (حيث واجهت صناعة الحديد في هذا العام الحروب التجارية، ضعف الاقتصادات وقطاع سيارات ضعيف)، مع ارتفاع الأسعار وهوامش الربح في الشهرين الأولين، قبل أن يشكل تفشي الفيروس التاجي وتراجع النفط خطرًا على تعافيها الوليد.
وأضافت رمضان إن كون مصر هي السوق التي ترتكز عليه شركة حديد عز شيء إيجابي حيث يتمتع قطاع البناء على وجه التحديد باستمرار نشاطه كالمعتاد، على الأقل بالنسبة للمشاريع القائمة، حيث تراهن عليها الحكومة لدفع الاقتصاد في الوقت الحالي، وهو أمر واضح في أحجام المبيعات الحالية «استهلاك محلي أعلى قليلا في الربع