قعيد أمن دولة

عمرو حسنى
٢٣ يونيو ٢٠١٥ - ٠٦:٣١ ص
هذه الفكرة تحمل فى طياتها مشكلات لا يستهان بها. أولاً، أنها تنزع المصداقية عن القيادة السياسية الحالية التى يمثلها الرئيس السيسى. فكيف يصبح الشعب واعيا حين يختار رئيسا ساندته كل مؤسسات الدولة، ويصبح فى نفس الوقت مفتقدًا للوعى ويخشى عليه من إساءة اختيار من يمثلونه فى البرلمان حتى لو عادتهم تلك المؤسسات؟!