نبيل وهلالي «2»

٠٧ يوليه ٢٠١٥ - ٠٥:٣٥ ص
من غرفة عمليات/ فى مسجد/ يقود الباقون من قادة الإخوان حديقة مفتوحة لسلالات المهووسين بأحلام «الصحوة»، ويخرجون من التراجيديا بكل ما لديهم من هوس/ وانفلات أعصاب/ اللحظة التى يدركون فيها أنهم سيعودون/ جميعا هذه المرة/ إلى «غرباء» لكن ليس فى السجون/ وإنما فى معازل/ مستوطنات عقاب/