داعش في الرقة بين الإسلام والطبقية

تحرير:هدير عاطف ١٣ يوليه ٢٠١٥ - ٠٢:٢٧ م
ووفقًا للمعلومات التي أدلى بها السكان السوريين الفارين إلى تركيا، فإن هناك تمييزًا كبيرًا بين حياة المقاتلين الأجانب وبين السوريين الأصليين، ففي الوقت الذي يظهر فيه الأجانب في الصور والفيديوهات يتنعمون بحياة الرفاهيه، ووفرة المواد الغذائية، حيث أعلن المحليون أنهم يعامولنهم كمواطنين من الدرجة الثانية. ونقلت