ملف خاص| بعد عامين.. تفويض بلا حساب

تحرير: التحرير ٢٥ يوليه ٢٠١٥ - ١١:٠١ ص
كانت الدعوة مثيرة للتساؤلات حينها، إذ إن البلد رغم كونه يمر بتحول عنيف، كاد يعصف بأركان الدولة، فإنه لا يزال متماسكا، المؤسسات تتعرض لزلزال صاخب، إلا أنها عصية على الانهيار، ثم إن هناك رئيسا مؤقتا، يمتلك الصلاحيات ومؤسسة جيش وطنى قوية منحازة دوما للشعب واختياراته، فلماذا البحث عن تفويض، بينما الشعب