صور| اللاجئون السوريون يهزمون «العنصرية».. ويلقنون البشرية درسا جديدا

تحرير:هدير عاطف ٠٩ سبتمبر ٢٠١٥ - ٠٢:٠٢ م
مهنة الصحافة، ما إن تطأها قدماك حتى وتحاصرك أخلاقياتها، فهي ليست كباقي المهن مجرد عمل تؤديه لتتلقى مقابله المال، ولكنها وعي تشكله، وأخلاقيات تعيشها، وثقافة تبثها. ليست المصداقية فقط هي ما يميز الصحفي أو الإعلامي، ولكن مدى إحساسه بمشكلات الشعوب وقربه منهم وتصديقه هو أولا لمعاناتهم، قبل أن يصيغها