المفتي لوفد الكنيسة الأرثوذكسية: مصر ستظل رمزًا للمواطنة

تحرير:أ.ش.أ ١٤ سبتمبر ٢٠١٥ - ٠٦:٥٥ م
وأكد المفتي، خلال اللقاء، أن الأعياد تمثل فرصة عظيمة لنشر معاني الحب والترابط والأخوة بين أفراد الشعب المصري دون تفرقة، لتظل مصر رمزًا للمواطنة والتعايش والمحبة في العالم أجمع. وأضاف المفتي أن هذه المشاعر الراقية بين جناحي مصر المسلمين والمسيحيين عبر التاريخ، ترسي في نفوس الأجيال