برهامي: «السياحة الحلال» هي الحل.. و«الخمور والموبقات» دمرت القطاع

تحرير:عمرو أنور ١١ نوفمبر ٢٠١٥ - ٠٢:٣٤ م
وقال برهامى -فى تصريحات خاصة لـ"التحرير"- إن "السياحة الحلال" تم تطبيقها فى عدة دول خليجية، وكذلك فى تركيا، وتدر عائدا اقتصاديا كبيرا، مؤكدًا أنها "واعدة جدا وتحقق أرباحا طائلة دون خمور أو دعارة، ويأخذ فيها النساء حقهن فى اللهو المباح بعيدا عن أعين الرجال". وقال