بعد «هجمات باريس».. معهد واشنطن: استهداف اللاجئين في أوروبا ليس حلًا

تحرير:حمادة عبد الوهاب ٢٩ نوفمبر ٢٠١٥ - ١٠:٣٩ ص
وتم تحفيز هذه الرحلات، جزئيا، بسبب نظام الأسد واستمرار اعتداءات حلفائه على السكان المدنيين، وفي الجزء الآخر، بسبب زيادة المكاسب الإقليمية التي حققتها الجماعتان الجهاديتان، تنظيم «الدولة الإسلامية» و«جبهة النصرة»، وبالتالي، فقد العديد من الأفراد الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين