من القادم بعد خالد يوسف؟

١٧ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٣:١٥ م
كنت أجلس في مقهاي المعتاد، أتأمل السابلة حينًا، وأطالع الأخبار في الموبايل حينًا آخر. دعوته للجلوس، فتردد قليلا، لكنه استجاب. وجدته شابًّا نحيلًا ذا سمرة غامقة وشعر أسود غزير، يتقي البرودة الطارئة ببلوفر أسود فوق قميص ملوّن. طلب شايًا، وهو ينفخ ساخطًا، فسألته: - ماذا تقصد بالضبط؟ فأجاب على