اكتشف سر «القصدير» منقذ اللاجئين من البرودة والفرنسيين من التفجيرات

تحرير:إسراء الطيب ٢٠ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٥:٢٥ م
وتجدها تخرج لتكون بطلة المشهد من جديد في صور ضحايا باريس، وتفجيراتها الأخيرة، وكلما نشب حادث عالمي، تجدها تتصدر المشهد، والمنقذ الأول للاجئين، إنها "أوراق القصدير"، أو كما يصفها البعض "أوراق الألومنيوم"، إلا أن أوراق القصدير المستخدمة عالميًا تبعد عن الصورة الفعلية